تسجيل الدخول

حضارة الإمبراطورية الفارسية ” الكسروية ” قبل البعثة المحمدية وديانتها

حضارة الشعوب
Hussam Ameen5 يونيو 2020wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 5 أشهر
 الفارسية scaled - بوابة الوعي الإلكترونية

كانت الإمبراطورية الفارسية تُعرف بالدولة الفارسية أو الكسروية ؛ وهي أكبر وأعظم من الإمبراطورية الرومانية الشرقية ، وقد كثرت فيها الديانات المنحرفة كالزرادشتية والمانية والتي أسسها ” ماني ” في أوائل القرن الثالث الميلادي ، ثم ظهرت المزدكية في أوائل القرن الخامس الميلادي التي دعت إلى الإباحية في كل شيء ؛ مما أدى إلى انتشار ثورات الفلاحين وتزايد النهابين للقصور فكان يقبضون أو يأسرون النساء ويستولون على الاملاك والعقارات فأصبحت الأرض والمزارع والدور كان لم تسكن من قبل .

وكان ملوكهم يحكمون بالوراثة ، ويضعون أنفسهم فوق بني آدم ؛ لأنهم يعتبرون أنفسهم من نسل الآلهة ، وأصبحت موارد البلاد ملكاً لهؤلاء الملوك ، يتصرفون فيها ببذخ لا يتصور ، ويعيشون عيش البهائم ، حتى ترك الكثير من المزارعين أعمالهم ودخلوا الأديرة والمعابد فراراً من الضرائب والخدمة العسكرية ، وكانوا وقوداً حقيراً في حروب طاحنة مدمرة قامت في فترات من التاريخ دامت سنين طوال بين الفرس والروم لا مصلحة للشعوب فيها إلا تنفيذ نزوات ورغبات الملوك .

رابط مختصر
Hussam Ameen

رجل مبادئ ومواقف، وصاحب التزام عروبي لا یتزعزع أحب الكتابة في جوانب مختلفة وأهتم بالقراءة كمصدر أساسي للمعرفة أعشق التكنولوجيا واهتم بمتابعة تطوراتها ، هوايتي التصوير الفوتوغرافي والسباحة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.